الأربعاء، 8 يوليو، 2009

حالة




بعض الناس يتزوجون كي يكون هناك هدف يعودون من اجله لمنازلهم كل ليلة

هدف دافئ.. حميم.. واحساس بلم الشمل والمعنى الحقيقى للأسرة

تدور بخلدى تلك الكلمات فى طريق عودتي لمنزلى بعد يوم عمل شاق

أسير وحدى وسط الزحام.. أناس لا أعرفهم ولا يعرفونى

جو شتوي رائع مطير كما احبه ..جو مثالي لنزهة مع شخص قريب مني

أبحث فى ذهني عمن يصلح لاقتناص تلك الفرصة ... فلا أجد

كلهم تشغلهم حياتهم.. وكلهن لن يستطعن الخروج فى مثل هذا الجو... أو هذا الوقت

ينقلب احساسي بالنشوة إلى شجن غامض.. أفتقد شيئا ما لا أدرى كنهه.. أضم سترتي إلى صدرى..علها تحميني من برودة تسللت إلى داخلى... وآلمت مشاعرى

ذلك الأجوف الوحيد يحتاج لمن يشاركه دقاته كما أحتاج الآن إلى رفيق لنزهتى

أتنهد... أجد السير نحو منزلى .. ... معركتى الآن خاسرة

الآن فقط.. وجدت سببا آخر.. يتزوج من اجله الناس

3 حط دماغك:

mohra يقول...

حاله شجن عاليه جدا يا وينكى
لكن جو شتوى؟؟؟؟؟
فين ده؟؟؟؟

micheal يقول...

ايه ده كله..يخرب بيت دماغك
:)

وينكى يقول...

مهرة
انا بحب الشتا جداااااااا
نفسي الشتا ييجى بقى
عاااااااااااااااااا
مايكل
ولا اجدعها سوجارة حشيش تعمل الدماغ دى
:P