الجمعة، 1 مارس، 2013

حق مكتسب


البوست ده ممكن يكون فيمينست شوية... بس أنا كانثى حابة أتكلم براحتي المرادي

من كام يوم اتكلمت مع صديق من احدى الدول العربية عن عادات وتقاليد بلدينا... واستغرب جدا لما عرف ان الراجل في مصر لما بيتقدم لواحدة الحاجات اللي بيجيبوها في شقتهم بتتقسم بينهم بالنص.. استغرب اصلا من فكرة ان الست المفروض انها تجيب حاجة أصلا.. وقالي:
وهي ذنبها إيه؟؟ المفروض الراجل هو اللي يعمل كل حاجة
دا خلاني اسرح في شوية أفكار كده.. حبيت أشرككم معايا فيها:

لما ييجي راجل يتقدم لواحدة ست... العائلتين غالبا بيتخانقوا على مين يجيب ايه..
تصوروا بقى ان شرعا المفروض الست ما تدفعش تمن عود قصب داخل بيتها
ولا حتى تيجي بشنطة هدومها.. لأن الراجل اللي جاي ياخدها من بيت اهلها وهي مكرمة فيه لازم يكرمها
اتغير الكلام ده بتغير المجتمع في ظل الازمات الاقتصادية وبقى الراجل لما ييجي يتجوز بيدور على الموظفة اللي ممكن يحط مرتبه على مرتبها عشان يعيشوا حياتهم، والبنات لما لقت ان الشغل شرط أساسي للجواز نزلوا يشتغلوا
كون ان البنت بقت بتشارك فى تكاليف الحياة فدا تفضل منها وتفهم للظروف الاقتصادية المهببة اللي بقينا فيها
بس بالنسبة للراجل... بقى حق مكتسب

تعرفوا يابنات.. ان ربنا ما كلفناش صراحة ان تكون وظيفتنا في الحياة اننا نقوم بشغل البيت؟
يعني الراجل اللي يتجوز واحدة على اساس انها تغسل وتطبخ وتكنس وفاكر ان دي وظيفتها غلطان تماما
بالعكس بقى.. الراجل ملزم انه يجيب للست اللي هايتجوزها خدامة.. لانه ما اخدهاش من بيت اهلها عشان يبهدلها ويتعبها
بس اللي بيحصل في مصر دلوقتي هو ان الراجل اتعود على ان الست هي اللي تعمل وتسوي وياويلها لو قصرت في الحاجة دي
ونسى ان ده في الأساس تفضل منها عليه..
بس هو بقى حق مكتسب

ولو هايتكلم بـ قال الله وقال الرسول، احب اقوله ان كل الصحابة كانوا عارفين المعلومة دي، والرسول عليه الصلاة والسلام كان خادم نفسه, وكان عنده خادم فى البيت كمان..

بقى دلوقتى سبع الليالي يدخل بيته يقعد يجعر ويزعق ويقول فين الاكل.. ايه القرف ده.. الواحد اتجوز عشان يرتاح ولا عشان يقعد فى الخرابة دي.. وتبقى مراته واقفه بهدوم الشغل قدام البوتاجاز وابنها مفلوق من العياط على دراعها.. شغاله خمسة سيستم لوحدها وياريت عاجب
عشان بسلامته فاكر ان الراجل اللي يدخل المطبخ او يساعد مراته مايبقاش راجل... حلاوتك
هما ليه الرجالة بالانانية دي؟
ليه هما غير متحملين المسئولية للدرجادي

حاجة كمان
بصوا دلوقتى على حالات الطلاق الشنيعة الموجودة في مصر
انا لو هاتكلم على اللي بشوفه حواليا والقصص اللي اعرفها بشكل شخصي ممكن املا مجلدات.. مش هاتكلم على قصص قد ما هتكلم على نهاية بقت عادية من كتر ما اتكررت
راجل اتجوز واحدة.. ايا كان السبب اللي ما اتفقوش عليه واتطلقوا.. اللي بيحصل بعد كده ان الراجل بيرمي ابنه او بنته لطليقته وما بيصرفش عليهم ولا بيعبرهم ولا كأنه خلفهم اصلا
ويرجع بيت اهله حلو وجميل معزز مكرم يدور على "ست ستها" .." اصل هي مالهاش في النعمة".. على اساس انه ملاك منزل م السما
اللطيف ان اللي بتعمل كده في الراجل وتنمرده وتقويه هي كمان ست.. بس دخلت مصنع القهر بدري بدري وماعادش ينفع غير انها تقهر غيرها.. مع انها بتتجنن جدا لو حد جه وقهر بنتها.. وعجبي
نيجي للست اللي اتطلقت دي.. مطلوب منها تشيل همها وهم عيالها، تقعد بيهم في بيت اهلها.. غالبا غير مرغوب فيهم.. تدور على شغل تعيل بيه نفسها واطفالها.. ملامة على انها بتسيبهم لوحدهم.. ملامة على طلاقها.. ملامة على جوازها لو اتجوزت تاني.. ملامة على انها قاعدة من غير جواز لو عايزه تربي عيالها..م الآخر.. ملامة على انها انثى في مجتمع لا يحترم الإناث

اه المجتمع لا يحترم الإناث.. ولو قلتولي ارجعي لكل اللي انتي قلتيه من شوية عن الدلع اللي الستات بتتدلعه احب اقولكم.. وهو مين بينفذ الكلام ده دلوقتي؟؟؟
ولو قلتولي الستات واخدين حقهم وزيادة في المجتمع.. مش كفاية ليهم عربيات مترو لوحدهم.. مش كفاية ماعندهمش جيش؟ 
ساعتها بجد انا هاعمل بالآية الكريمة: "وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما"
ببساطة هاقولك لو دي الحاجات اللي مضايقاك وحارقاك قوي سيبها للست ياخويا.. بس بالمقابل شيل الطين اللي هي شايلاه كل يوم وف كل مكان وف كل لحظة
احنا في مجتمع ذكوري ابن كلب.. بيظهر في كل حاجة حوالينا.. من اول الاطفال الصغيرين اللي "لا انا ما بلعبش مع بنات"، "ازاي تخلي بنت تجيب درجات اعلى منك في المدرسة".. لحد  "النساء فتنة فاجتنبوهن" و "تلاقيها ست اللي سايقة العربية".. وخد عندك بقى.. تمييز في البيت.. تمييز في الشغل.. تمييز في الشارع... تمييز حتى في السلوك والأخلاقيات.. حتى الصح والغلط ياجدع.. بقى فيه منه غلط رجالي يغتفر وغلط حريمي تستحق عليه الاعدام.
جربوا كده يارجالة تعيشوا يوم واحد باحساس الاضطهاد ده.. وقولولي رأيكوا بعد كده هايبقى ايه؟

الانثى وظيفتها الحيوية في المجتمع انها تكون سكن ومودة ورحمة.. زي ما زوجها لازم يكون سكن ومودة ورحمة ليها
الانثى اهم وظيفة ليها في الدنيا انها تربي اطفالها صح.. والتربية مش بالاكل واللبس.. دي بالعقل والفكر وحسن التصرف والجلد والصبر عند الشدة
الانثى لو حبت انها تشتغل بره بيتها فهي حرة.. عندها من المؤهلات العقلية والجسدية والنفسية اللي يخليها قادرة على اداء المهام دي.. حبت انها تقعد في بيتها براحتها وبإرادتها واختيارها.. ماحدش يمنعها منه أو يجبرها عليه.
كل اللي انا قلته فوق ده من حقوق الانثى 100% اللي كفلها ربنا ليها.. بس قولولي كام أنثى تعرف ان هي دي حقوقها؟؟؟
المجتمعات كل يوم تسرق منها حته من حقوقها وتضيف عليها بدالها حتة واجب زيادة
لحد ما الحقوق ضاعت.. وتنفيذ الواجبات بقى حق مكتسب
مفيش كلمة شكر.. مفيش امتنان
مفيش حتى تقدير لأي تضحية هي بتعملها في حياتها
بتسيب احلامها ورا ظهرها عشان اولادها يتعلموا انهم يحلموا
تفضل تضحي وتضحي.. ومن كتر التضحية ماحدش ياخد باله
لأنه بيتحول بعد كده لحق مكتسب

تبا لك ايها العالم الذكوري السلطوي الظالم
اللي بتاخد حقوق غيرك.. عشان تبقى بالنسبالك
حق مكتسب

4 حط دماغك:

يا مراكبي يقول...

بلا شك أن مجتمعاتنا المريضة هي اللي أفرزت جميع المشاكل الغير عادلة اللي قلتي عليها دي، وللأسف أحب أقول إن الست نفسها ليها دور في كل ده بداية من تربيتها لإبنها الخاطئة وتقويتها ليه على اخواته البنات ومراته، وبعد كده تزعل لما بنتها تتعرض للمشاكل دي

المجتمع ده من الزاوية دي محتاج يتربى من أول وجديد

يا مراكبي يقول...

واقري المقالة دي كده

http://hekayat-farida.blogspot.com/2013/03/blog-post_10.html

وينكى يقول...

شكرا على المقالة يا مراكبي
قرأتها وعجبتني جدا..
احنا عايشين جوا حلقة مفرغة.. ولازم حد واعي يكسرها
المرأة وضعها مش هايتغير فى البلد دى الا لو هى ابتدت بنفسها واطفالها واهل بيتها انشأوها صح
المهم حد واحد يكسر الحلقة دي

Wohnungsräumung wien يقول...

تسلم ايديك على الموضوع الممتاز
Wohnungsräumung
Wohnungsräumung
Wohnungsräumung wien
Wohnungsräumung wien
Wohnungsräumung wein