الاثنين، 6 مايو، 2013

الشيطان اخره وسوسة




من فترة طويلة مش فاكره كام سنة بالضبط.. والدتي حكتلي عن قصة واحده حكتهالها عن شخص متجوز هي بتحبه – الواحدة اللي بتحكي لأمي – كانت جايه بتحكيلها وفرحانه ان الراجل ده طلق مراته
ليه بقى؟؟
اصل هو كان مسافر في مأمورية شغل والست كانت بتخاف تبات لوحدها راحت جايبه واحد زميلها في الشغل يبات معاها!!
قام الجيران اتصلوا بجوزها اللي جه جري على البيت وكانت فضيحة بجلاجل ورمى عليها يمين الطلاق
ساعتها سألت أمي: هو شافهم في وضع مخل؟؟
بصتلي على اساس اني المفروض ما اسألش سؤال بديهي زي ده... بس قالت: هي ماقالتش بس الست آل ايه بتخاف تبات لوحدها.. هى اللى جابته لنفسها، أكيد طبعا كان لازم يحصل حاجة.. ما اجتمع رجل وامرأة......
نبعد شوية عن الموقف الصريح وخليني ادخلكم معايا في الجو الفلسفي اللي وصلتله من الموضوع
مبدئيا انا مش هاقول ان موقف الزوجة دي صح ولا غلط.. مش مشكلتي ومش هاقول غير انها حطت نفسها في موضع شبهة مالوش اي تلاتين لازمة لو كانت فعليا نيتها صافية – واحسبها كذلك لأنى مش بحب افكر في الاحتمالات الأسوأ – ومش هاتني كلمة على موضوع وكان الشيطان ثالثهما لأنه أكيد كلام صحيح
بس لما يكون الشيطان ثالثهما.. هل ده معناه انه خلاص بقى امر مفروغ منه وغصب واقتدار ان يحصل بينهم "شيء مخالف"؟
بسرح بخيالي في غرفة فيها اتنين زي العرايس في حجم الكف ممسوكين في ايدين شيطان أحمر بقرون وديل زي ما بتصوره افلام الكارتون وهو عمال يحركهم زي ما كنا بنحرك العرايس وهما صغيرين ويمشيهم وينططهم ويقربهم لبعض
شكلها مش لايق .. مش كده؟؟
عشان فعليا مش ده اللي بيحصل
اللي بيعمل اي حاجة فى الدنيا بيعملها بإرادته الحرة.. ممكن يكون تحت كم لا نهائي من المشاكل والضغوط وحواليه وساوس النفس والشياطين اللي فى العالم
لكن فى الواقع مين اللي اتحرك؟؟.. مين اللي اتقدم.. مين اللي لمس؟؟.. مين اللي مسك الطبنجة وضرب النار على الثوار.. مين اللي مسك السكينة ودبح صاحبه عشان خمسه جنيه.. مين اللي اغتصب ومين اللي اتحرش؟؟
ارجوكم عيب نرجع الموضوع للقوى الخفية والضعف البشري
وعشان خاطري اوعى حد يقول دا قدر ومكتوب.. احنا مسيرين في الدنيا
اه احنا بشر واه احنا ضعاف.. بس احنا عندنا إرادة هي اللي بتخلينا بشر مكلفين
عندنا عقل من غيره يسقط عنا التكليف زى الحيوانات والمجانين - وماحدش يتضايق اني حطيتهم في خانة واحدة.. ياللي هاتتضايقوا المفروض تتضايقوا من نفسكوا انكم مش فاهمين الاتنين صح وكل فكركوا عنهم من الأفلام - 
ولو على منطق مسير ام مخير فانا مؤمنة إيمان كامل اننا مخيرين في كل حاجة في حياتنا
اه احنا مخيرين في اننا نعيش حياة من ضمن نطاق واسع من الاختيارات محدود داخل إطار محدود ببشريتنا احنا مسيرين جواه
ايه ... الكلام كبير؟؟
زي كده ديموقراطية محمد صبحي.. انت من حقك تختار أي طريقة انت عاوزها عشان تنفذ بيها اللي انا عاوزه
انت مخير.. من ضمن اختيارات على اتساعها محدود ببشريتك انت
انت مخير بين انك تكسب فلوسك بالحلال او تسرق عشانها او تنصب او تلاقيهم فى الشارع.. بس فى النهاية انت مسير فى ان مبلغ من الفلوس جالك النهارده
انت مخير عشان كده بتتحاسب
وضحت كده
ربنا عشان يخفف الحمل من علينا ادانا الفرصة ورا الفرصة.. اعمل الغلط وتوب.. انت مش بنى ادم لو ما غلطتش
انا خلقتك يابن ادم عشان تغلط وتضبش وتجرب وتقع وتقوم وتبتكر وتعمل كل حاجة انت تقدر عليها في اطار بشريتك اللي انا محددهالك
ولو ماعملتش كده هاجيب غيرك عشان يغلط ويسألني اني اغفرله
الخطأ صفة بشرية .. والمغفرة صفة إلهية
ودي اجمل حاجة فيها
تخيلوا لو كانت المغفرة في ايد بني ادم كان ايه اللي حصل ؟؟ J
يبقى خلينا نرجع تاني للقصة اللي كانت بتتحكيلي.. بكل الشماتة وسوء النية تجاه قصة حصلت اخدنا فيها دور القاضي والجلاد
وحكمنا غيابيا بثبوت التهمة مع سبق الاصرار والترصد والوصم والبصم انه حصل المحظور وكل واحد وخياله

وكلهم نسيوا او تناسوا......... ان الشيطان آخره وسوسة

1 حط دماغك:

يا مراكبي يقول...

نحــــن ضحــــايا انفســـنا
الآخـــــرون
مجـــرد حجـــة
بثينة العبسى - كاتبة كويتية